ما هي التوصية التي ينتظرها بايدن من المخابرات الأمريكية؟

 كشف رون كلين كبير مساعدي الرئيس الأمريكي المنتخب أمس الأحد إن جو بايدن ينتظر توصية من مستشاريه لشؤون المخابرات حول إمكانية إطلاع الرئيس دونالد ترامب على معلومات سرية بعد خروجه من البيت الأبيض.

وأدلى كلين، كبير موظفي البيت الأبيض الجديد، بهذا التعليق بعد مقال كتبته سو جوردون نائبة مدير المخابرات الوطنية السابقة، تعارض فيه إطلاع ترامب على مثل هذه المعلومات فور مغادرته الرئاسة.

وفي المقال الذي نشرته صحيفة واشنطن بوست بعنوان "لا حاجة لإطلاع الرئيس السابق ترامب على معلومات المخابرات"، قالت جوردون "بهذا الإجراء البسيط، الذي هو فقط من صلاحيات الرئيس الجديد، يمكن لجو بايدن أن يخفف جانبا واحدا من المخاطر المحتملة على الأمن القومي التي يشكلها المواطن دونالد ترامب".

وردا على سؤال حول دعوة جوردون، قال كلين لشبكة تلفزيون (سي.إن.إن) إن بايدن سيحتاج لتوصيات من مستشاريه المتخصصين في شؤون المخابرات قبل اتخاذ أي قرار بهذا الصدد.

وأضاف "سنطلب بالتأكيد توصية من خبراء المخابرات في إدارة بايدن... وسنتصرف بناء على هذه التوصية".

 

طباعة Email