العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بالكمامات على عرفات .. الحجاج يدعون لتخليص العالم من كورونا

     تجمع آلاف الحجاج بالكمامات على جبل عرفات اليوم في ذروة مناسك الحج طالبين المغفرة ومعربين عن آمالهم في السلام وتخليص العالم من جائحة كورونا (كوفيد-19).

    وقررت السلطات أن يشارك في الحج 60 ألفا فقط من المواطنين السعوديين والمقيمين بين سن 18 و65 عاما ممن تم تطعيمهم بالكامل أو تعافوا من الإصابة بالفيروس ولا يعانون من أي أمراض مزمنة.

    وقالت حاجة فلسطينية تدعى أم أحمد تعيش في العاصمة السعودية الرياض إن شعورا لا يوصف غمرها لاختيارها من بين ملايين لأداء فريضة الحج. 

    وأضافت أنها تدعو الله أن تنتهي هذه الفترة العصيبة التي مر بها العالم كله في الجائحة.

    وقالت أم أحمد إنها فقدت أربعة من أفراد أسرتها جراء إصابتهم بالفيروس.

    وفي السنوات السابقة كان أكثر من مليوني حاج يغطون جبل الرحمة في وادي عرفات وكانوا يجلسون متجاورين تحت أشعة الشمس الحارقة بمدينة مكة يحملون المظلات والمراوح وسط درجات حرارة تصل إلى 40 درجة مئوية.

    أما هذا العام فقد اضطر الحجاج بملابس الإحرام البيضاء لمراعاة التباعد الاجتماعي ووضع الكمامات على جبل عرفات.

    وقال الحاج السوري ماهر بارودي "من أول الدعوات كانت طبعا إزالة ورفع هذا الوباء والبلاء والغمة عن الأمة كلها، عن كل الناس عن كل البشر لأنه أصاب كل شيء وكل الناس وكل الأجناس ورفع هذا البلاء عن أمة الإسلام والمسلمين إن شاء الله حتى السنوات القادمة إن شاء الله ترجع الناس تحج إلى بيت الله الحرام وترجع الملايين طبعا تملأ هذه البقاع الطاهرة بإذن الله رب العالمين".

     

    طباعة Email