مسؤولة أمريكية تزور موريتانيا لإجراء مباحثات سياسة وأمنية

ت + ت - الحجم الطبيعي

 وصلت، الأحد، إلى العاصمة الموريتانية نواكشوط، وكيلة وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية فيكتوريا نولاند، في أول زيارة لمسؤول أمريكي إلى موريتانيا منذ انتخاب الرئيس جو بايدن.

وأوضحت السفارة الأمريكية في إيجاز على "فيسبوك"، أن الزيارة تهدف "لمناقشة مجموعة واسعة من الأولويات السياسية والأمنية في العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة الأمريكية وموريتانيا".

وأضافت أن أفراد الوفد الأمريكي، "سيلتقون مع المسؤولين الحكوميين والمجتمع المدني وقادة الشباب".

وتأتي زيارة نولاند بعد إلغاء زيارة كان من المقرر أن يقوم بها مستشار وزير الخارجية الأمريكي ديرك شوليه نهاية يوليو الماضي لموريتانيا، ضمن جولة شملت كلاً من فرنسا والسنغال.

وقالت الحكومة الموريتانية آنذاك، إن إلغاء زيارة المسؤول الأمريكي راجع لتأخر رحلة الطيران من داكار إلى نواكشوط.

طباعة Email