الرئيس الجزائري يوجه بتخفيف القيود على الرعايا العائدين للبلاد

وجّه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، بتخفيف القيود التي فرضتها الحكومة على الرعايا الذين يرغبون في العودة للبلاد، بعد موجة الغضب التي خلفتها هذه الإجراءات في أوساط الجالية الجزائرية في المهجر.

وقالت الرئاسة الجزائرية في حسابها على موقع التواصل الاجتماعي " فيسبوك" اليوم الأحد إن الرئيس تبون، أمر بإعفاء الطلبة والمسنين ذوي الدخل الضعيف من الجزائريين، العائدين إلى أرض الوطن، من دفع تكاليف الإيواء المتعلقة بالحجر الصحي.

كما وجه ايضا بتخفيض مصاريف الإيواء بنسبة عشرين بالمئة، للجزائريين العائدين إلى أرض الوطن.

كان بيان للجاليات الجزائرية في المهجر دعا في وقت سابق اليوم الأحد، رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، التدخل والاستجابة لمطالبها واصفا الإجراءات التي اتخذتها الحكومة وشركة الخطوط الجوية الجزائرية المملوكة للدولة في أعقاب الإعلان عن الفتح الجزئي للحدود الجوية بـ"التعجيزية".

كانت الحكومة الجزائرية أعلنت عن الفتح الجزئي للحدود الجوية اعتبارا من الأول يونيو من خلال تسيير شركة الخطوط الجوية الجزائرية 6 رحلات جوية أسبوعية، لكن وفق قيود صارمة للحد من تفشي جائحة كورونا منها اخضاع كل مسافر لحجر صحي لمدة 5 أيام مع تكفله حصريا بدفع تكاليف الإقامة، فضلا عن استظهار اختبار الكشف عن فيروس كورونا يعود تاريخه إلى أقل من 36 ساعة.

طباعة Email
#