00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مصر والأردن تؤكدان ضرورة التحرُّك الجدي نحو استئناف مسار عملية السلام

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت مصر والأردن، أمس الجمعة، ضرورة التحرُّك الجدي نحو استئناف مسار عملية السلام، الأمر الذي يمنح أفقا سياسيا حقيقيا بغية إنهاء الصراع عبر الحل العادل والدائم الذي يؤدي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، كما يحقق استقرار الأوضاع في مُجمل المنطقة.

وتباحث وزير الخارجية المصري سامح شكري مع نظيره الأردني أيمن الصفدي خلال اتصال هاتفي استمرار تدهور الأوضاع في الأراضي الفلسطينية؛ وذلك في إطار التنسيق المستمر والتشاور الوثيق بينهما.

وحسب بيان صادر، أمس، عن وزارة الخارجية المصرية، فقد تم خلال الاتصال الهاتفي "تناول أهمية مواصلة العمل على إيجاد السُبل الفورية الكفيلة بوقف المواجهة في قطاع غزة، والحيلولة دون أية استفزازات في القدس، فضلاً عن الدفع بكل المساعي من أجل الحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني".

وأكد الوزيران على مواصلة تكثيف الاتصالات مع الأطراف المعنية، بما في ذلك المجتمع الدولي بهدف سرعة إنهاء المواجهات والتأزُم الحالي، مع الدفع قدماً للمضي في درب تسوية شاملة للصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

كلمات دالة:
  • مصر،
  • الأردن،
  • دولة فلسطينية،
  • القدس،
  • الصراع
طباعة Email