لجنة التحقيق البرلمانية في الهجوم على الكابيتول تصوّت على استدعاء ترامب

ت + ت - الحجم الطبيعي

صوتت اللجنة البرلمانية التي تحقق في دور دونالد ترامب في الهجوم على مبنى الكابيتول، أمس الخميس بإجماع أعضائها على استدعاء الرئيس السابق ليمثل أمامها.

وقال رئيس اللجنة بيني تومسون "هذه اللجنة ستطلب محاسبة كاملة لأي شخص أمريكي في شأن أحداث السادس من يناير. لهذا السبب، من واجبنا أن نستمع إلى شهادة دونالد ترامب".

وأضاف تومسون في جلسة استماع عامة إن ترامب "هو محور ما حدث في 6 يناير. لذلك نريد أن نستمع إليه".

وأضاف "يجب أن يخضع للمساءلة. يجب أن يسأل عن أفعاله".

لكن بالنسبة للجنة، يتعلق الأمر أيضا "ببذل كل ما في وسعها لسرد القصة الأكثر اكتمالا وتقديم توصيات للمساعدة في ضمان عدم تكرر ما حدث 6 يناير".

تتمثل مهمة اللجنة المكونة من سبعة ديمقراطيين واثنين من الجمهوريين، في تسليط الضوء على سلوك الرئيس قبل وأثناء وبعد الهجوم على مبنى الكابيتول الذي صدم العالم.

طباعة Email