اكتشاف حطام سفينة «ذهبية» غرقت قبل 150 عاماً

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال علماء آثار بحرية إنهم اكتشفوا حطام سفينة بخارية فقدت عام 1875، بعد أن غرقت في المحيط الهادي مع شحنة كبيرة من الذهب، التي بلغت قيمتها حينها نحو 179 ألف دولار، أي ما يعادل نحو 5 ملايين دولار، اليوم. والسفينة «الذهبية» الغارقة كانت بخارية ذات هيكل خشبي، غرقت بعد اصطدامها في الظلام بالسفينة الشراعية «أورفيوس»، جنوب غرب كيب فلاتري، بولاية واشنطن الأمريكية، وذلك في الرابع من نوفمبر عام 1875.

ونجا اثنان فقط من أكثر من 275 راكباً وأفراد الطاقم، مما يجعلها أكثر الكوارث البحرية فتكاً على طول الساحل الغربي للولايات المتحدة، في ذلك الوقت.

وكانت السفينة تحمل شحنة تضم بضائع، من بينها أكياس من الشوفان وجلود، إلا أن أهم ما كان على متن السفينة هو حوالي 90 كلغم (200 رطل) من الذهب.

ويعتقد خبيران من مؤسسة «التحالف الشمالي الغربي لحطام السفن»، وهما ماثيو مكولي وجيف هاميل، أنهما نجحا في تحديد موقع الباخرة المفقودة.

طباعة Email