تطور جديد في قضية مقتل مغني الراب الأمريكي تيك-أوف

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شرطة هيوستن الجمعة أنها أوقفت رجلاً مشتبهاً به ووجهت إليه الاتهام في قضية قتل مغني الراب الأمريكي تيك-أوف (Takeoff) الشهر الفائت، وهو عضو فرقة الهيب هوب "ميغوس" (Migos) ذات الشعبية الواسعة في جنوب الولايات المتحدة.

وأوضح قائد شرطة المدينة تروي فينر خلال مؤتمر صحافي أن المشتبه به باتريك كزافييه كلارك البالغ 33 عاماً أوقف مساء الخميس في إطار التحقيق في مقتل المغني في الأول من نوفمبر في صالة بولينغ في هيوستن بولاية تكساس.

كذلك أوقف الأربعاء في القضية نفسها رجل آخر يبلغ 22 عاماً لحمله سلاحاً بطريقة غير قانونية.

وقال المسؤول في شرطة هيوستن مايكل بورو إن إطلاق النار وقع على إثر مشادة خلال سهرة خاصة لم يكن مغني الراب حاضراً فيها، واصيب بنتيجته شخصان. وأضاف بورو أن التحقيق مستمر.

وكان تيك-أوف المولود في 18 يونيو 1994 عضواً في فرقة "ميغوس" للراب مع عمه كوافو (Quavo) وابن عمه أوفسيت (Offset) المتزوج راهناً من مغنية الراب الأمريكية كاردي بي (Cardi B).

وبرزت فرقة "ميغوس" المتحدرة من أتلانتا عام 2013 بأغنيتها "فيرساتشي" التي أعاد مزجها مغني الراب الكندي دريك.

لكن أغنية "باد أند بوجي" (Bad and Boujee) عام 2016 هي التي جعلتها تتبوأ صدارة المبيعات.

 

طباعة Email