جريمة صادمة.. العثور على 4 طلاب قتلى قرب حرم جامعي في أمريكا

ت + ت - الحجم الطبيعي

 تحقق الشرطة الأمريكية في مقتل أربعة طلاب من جامعة أيداهو عثر عليهم الأحد في منزل بالقرب من الحرم الجامعي.

اكتشف شرطة مدينة موسكو، الواقعة في ولاية أيداهو الأمريكية، الوفيات، بعدما استجابت لبلاغ عن عن شخص فاقد للوعي قبل الظهر بقليل، وفقًا لبيان صحفي صادر عن المدينة.

وصفت الشرطة حالات الوفاة بأنها جرائم قتل مشتبه بها، وهو ما يعني عمومًا قتل شخص على يد شخص آخر، بالرغم من أن المصطلح لا يشير بالضرورة إلى أن الموت كان مقصودًا أو ارتُكب بطريقة إجرامية.

لم تكشف السلطات عن تفاصيل إضافية، بما في ذلك سبب الوفاة. وقالت الشرطة إنه سيتم تبادل المزيد من المعلومات بمجرد إخطار أفراد الأسرة بالوفيات.

قال سكوت غرين، رئيس جامعة أيداهو، في بيان الأحد ”ببالغ الحزن أشاطركم أن الجامعة أُبلغت اليوم بوفاة أربعة طلاب من جامعة أيداهو يعيشون خارج الحرم الجامعي ويُعتقد أنهم ضحايا لجرائم قتل”.

أضاف غرين ”تم إلغاء الفصول الدراسية على مستوى الولاية وعلى الإنترنت اليوم الإثنين 14 نوفمبر.

بعد وقت قصير من العثور على الجثث، نصحت الجامعة الطلاب بالبقاء في مكانهم لمدة ساعة تقريبًا، حتى قرر المحققون أنه لا يوجد تهديد للآخرين في المنطقة.

وقالت إدارة شرطة موسكو إن التحقيق جار وطلبت من أي شخص لديه معلومات الاتصال بها.

موسكو هي مدينة جامعية تقع في التلال المنحدرة في شمال وسط ولاية أيداهو، على بعد نحو 80 ميلاً (130 كيلومترًا) جنوب شرق سبوكان، بولاية واشنطن.

 

طباعة Email