شاب يشتكي من التدخين داخل قطار بفرنسا فيُطعن ويُنقل إلى المستشفى

ت + ت - الحجم الطبيعي

طعن أحد الركاب على متن قطار في فرنسا شاباً يبلغ من العمر 22 عاما أول أمس الأحد، بعد أن اشتكى الأخير من التدخين داخل المقطورة.

وتعرضت الضحية لثلاث طعنات في ذراعه الأيسر وتحت الإبط ونُقل فورا إلى المستشفى، حيث تلقى العلاج اللازم، فيما تمكن المشتبه به من الفرار.

وبدأ الخلاف بعد أن اشتكى الضحية من رائحة السجائر، إذ قامت مجموعة شبان بالتدخين داخل مقطورة القطار، وهو أمر ممنوع وفقا للقانون الفرنسي.

ووقعت مشاجرة كلامية بين أحد المدخنين والضحية، لكن ركابا آخرين تمكنوا من إبعادهما قبل أن تطور لاشتباك بالأيدي.

لكن بعد توقف القطار، سارع أحد المدخنين إلى طعن الضحية وهي تهم للنزول إلى الرصيف، وفرّ هاربا.

وأشارت السلطات الفرنسية إلى أنها فتحت تحقيقا بالحادث وهي تلاحق المشتبه به، كما لفتت إلى أن الضحية كان في حالة حرجة لدى تلقيه الطعنات، إلا أن الخطر زال بعد نقله إلى المستشفى وتلقيه العلاجات الضرورية.

طباعة Email