توتر في الأرض وتعاون في السماء.. رائدة روسية تسافر إلى محطة الفضاء الدولية بمركبة أمريكية

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلق رائدة الفضاء الروسية آنا كيكينا رفقة طاقم مهمة "Crew-5" الدولي على متن مركبة "SpaceX's Crew Dragon"، إلى محطة الفضاء الدولية.

وبالإضافة إلى كيكينا، يذهب في المهمة رواد فضاء ناسا نيكول مان وجوش كاسادا، ورائد فضاء وكالة استكشاف الفضاء اليابانية كويشي واكاتا، وسينطلق الصاروخ المثبت على منصة الإطلاق "39-A" من مركز جون سبيس كينيدي بولاية فلوريدا، وفق "روسيا اليوم".

وسيقوم الخبراء مرة أخرى بفحص جميع أنظمة السفينة، وكذلك بدلات رواد الفضاء، وبعد ذلك سيتم إغلاق أبواب المركبة في المساء، وأكدت وكالة ناسا أن الظروف الجوية مناسبة باحتمال 90% لانطلاق الصاروخ.

وستكون كيكينا أول رائدة فضاء روسية تسافر إلى محطة الفضاء الدولية كجزء من برنامج تبادل الرحلات بين ناسا وروس كوسموس، ومن المقرر أن يتم إطلاق "Crew Dragon" باستخدام صاروخ "Falcon 9"، حيث كان من المقرر إطلاقه في 3 أكتوبر، لكن خبراء ناسا أجلوه مرتين بسبب إعصار إيان، ومن المقرر أن تلتحم المركبة بمحطة الفضاء الدولية تلقائيا في الساعة 16:57 يوم 6 أكتوبر، بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة، وأن تكون مدة بقاء الطاقم على محطة الفضاء الدولية 145 يوما.

وفي وقت سابق، أعلنت وكالة الفضاء الروسية عن توقيع اتفاقية بشأن الرحلات الجوية المشتركة لرواد الفضاء الروس والأمريكيين إلى محطة الفضاء الدولية.

وأفاد قائد رواد الفضاء روسكوسموس أوليغ كونونينكو، أن هذه الاتفاقية تتضمن ثلاث رحلات طيران لرواد فضاء روس على متن السفينة الأمريكية "Crew Dragon"، كجزء من برنامج الرحلات المتبادلة.

وفي 21 سبتمبر، انطلق رائد الفضاء الأمريكي فرانك روبيو إلى محطة الفضاء الدولية على متن المركبة الفضائية الروسية "ك. تسيولكوفسكي سويوز إم سي 22" من قاعدة بايكونور الفضائية.

طباعة Email