"طوفان" ما قبل إطلاق الصواريخ.. فيديو

ت + ت - الحجم الطبيعي

ما هذا الانهمار السريع للماء؟ بالتأكيد ليس فيضاناً أو طوفاناً، على الرغم من أن النظرة الوهلة الأولى توحي بذلك، وكذا التسمية التقنية للحدث!

إنها عملية صب ما يقرب من 1.7 مليون لتر من الماء حول منصة لإطلاق الصواريخ لخفض حرارة موجة الصدمة الناتجة عن تشغيل المحركات، التي يمكن ان تصل إلى 3600 درجة مئوية.

كل هذا الماء يتحول بسرعة إلى بخار ماء أثناء الإطلاق، ما يتسبب في ظهور سحب ضخمة عندما تقلع الصواريخ!، بحسب "futura.etoile".

طباعة Email