ارتفاع الأوراق النقدية التي تحمل صورة الملكة إليزابيث بأستراليا حوالي 50% بعد وفاتها

ت + ت - الحجم الطبيعي

زيادة في أسعار العملات التي تحمل صورة الملكة إليزابيث الثانية حوالي 50% بعد خبر وفاتها، بحسب موقع "أستراليا بالعربي"

ارتفع طلب هواة جمع العملات على العملات المعدنية المطبوعة بوجه الملكة إليزابيث الثانية بعد وفاتها، ما زاد سعرها بين مالكيها في أستراليا.

وظهرت الملكة إليزابيث لأول مرة على العملة المعدنية الأسترالية العام 1953، واعتُمدت بعدها في البلاد بصورة كاملة.

ويقول مالك شركة هواة جمع الطوابع في أديلايد ستيف ميهاري إن الاهتمام بالعملات التي تحمل صورة الملكة زاد في الأسبوع الماضي بنحوٍ ملحوظ.

وتتعدد هذه العملات وتختلف بحسب المناسبات والمعالم المهمة التي أطلقت كذكرى لها خلال فترة حكم الملكة المتحدة لأكثر من 70 عاماً.

وأضاف ميهاري أن عملة الذكرى السنوية للتويج بقيمة دولارين، والتي صدرت العام 2013 تُباع الآن بسعر 75 إلى 125 دولار بعد أن بيعت سابقاً بـ 50دولارا قبل وفاة الملكة.

أما عملة اليوبيل البلاتيني، التي صدرت هذا العام فتجاوز سعرها 100دولار بعد خبر الوفاة، وتبلغ الزيادة 40-50 بالمئة تقريباً على جميع العملات.

وليس فقط العملات، فقد ارتفع الطلب على الطوابع التي تحمل صورة الملكة الراحلة لمرحلة، بمستوى صار “صعب الاحتواء” حسب وصف ميهاري.

وكانت حكومة أستراليا أعلنت عن إصدار عملات تحمل صورة الملك تشارلز الثالث مع بداية 2023 من دون أن تفقد عملات الملكة إليزابيث قيمتها في التداول.

طباعة Email