دعماً للملكة.. الحشود تتداعى على "بالمورال"

ت + ت - الحجم الطبيعي

بعد الأنباء الواردة من قصر باكينغهام، والمتعلقة بصحة الملكة إليزابيث الثانية، تداعت الحشود خارج قلعة بالمورال، في الوقت الذي يراقب الأطباء صحتها.

وتجمع الناس خارج القلعة الملكية في أبردينشاير، بينما يسافر أبناء الملكة وأحفادها ليكونوا معها بعد أن قال الأطباء إنهم "قلقون" على صحتها.

ووضعت الشرطة حواجز خارج الأسوار أمام أفراد الجمهور للوقوف وراءها وهم يظهرون دعمهم للملكة.. وتم منع الحشود من بوابات القلعة مع وصول أفراد العائلة المالكة إلى بالمورال لرؤية الملكة.

وتخضع الملكة للإشراف الطبي منذ صباح اليوم بعد أن أصبح الأطباء قلقين على صحتها.

ويتواجد الأمير تشارلز والأميرة والأمير ويليام بجانب سرير الملكة، بينما سافر الأمير هاري وميغان ماركل إلى قلعة بالمورال. 

طباعة Email