فريد الديب: لهذا السبب طعنت على حكم إعدام قاتل نيّرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف المحامي المصري فريد الديب عن السبب الحقيقي الذي دفعه إلى الطعن على حكم إعدام المتهم محمد عادل قاتل نيّرة أشرف.

وأوضح الديب، حسبما نقلت عنه الإعلامية لميس الحديدي في برنامجها «كلمة أخيرة» المذاع على قناة «أون»، أنه يشجب جريمة القتل التي تعرضت لها الطالبة الضحية على يد زميلها، مؤكداً أن تقدَّمه بالطعن نصرة للقانون وليس دفاعاً عن القاتل.

وقال إنه تدخل من نفسه في القضية ولم يطلب منه أحد ذلك، نافياً شائعات توكيله من قِبل أسرة غنية، ومشيراً إلى أنه تدخل بسبب أخطاء إجرائية في المحاكمة تسيء إلى القانون.

وأضاف: «أولاً أنا لم يوكلني أحد، أنا لا أبحث عن مال أو شهرة، أنا فقط أؤدي واجبي فيما يتعلق بالقانون، رأيي في هذه القضية هو تقديم طعن بالنقض على الإجراءات».

وذكر أن ما أزعجه هو الإجراءات، لكن القضية والذبح والقتل أمر يشجبه، متابعاً: «أنا متدخلتش في هذه القضية إلا بعد ما عدد من كبار المحاميين قالوا لي: اسمع وشوف القضية دي عشان فيها مشكلة».

ولفت إلى أن «ما قاله القاضي مخالف للقانون، لأنه أفصح عن رأيه وسبَّ المتهم، وده مخالف تماماً للقانون، وهذه أخطاء إجرائية لا بد أن تنقض الحكم»، مضيفاً: «هذه المحكمة تكونت من 4 مستشارين، ولا بد أن تكون من 3 أعضاء، والنقض 5 أي عدد فردي، وهذا خطأ لا يمكن أن يستقيم به الحكم».

وشدد على ضرورة أن يسير القانون في إجراءاته، وأنه لم يتدخل لتخفيف الحكم عن القاتل.

يُذكر أن فريد الديب، دفاع المتهم محمد عادل المتهم بقتل نيرة أشرف في المنصورة، تقدَّم رسمياً بطعن أمام محكمة النقض على الحكم الصادر بحق موكله بالإعدام شنقاً.

وأودع الديب مذكرة بأسباب طعنه أمام النقض على حكم الإعدام قبل انتهاء الـ60 يوماً المدة القانونية للطعن على الأحكام الجنائية، وتقدم بحافظة مستندات مودعه باسم المحامي أحمد حمد.

طباعة Email