تمثال نادر عمره 2700 سنة يُعرض في جزيرة سانتوريني

ت + ت - الحجم الطبيعي

يُعرَض في جزيرة سانتوريني اليونانية خلال نهاية الأسبوع تمثال نادر يعود إلى 2700 عام تقريباً ولا يزال في وضع سليم بالكامل تقريباً، على ما أعلنت وزارة الثقافة اليونانية الجمعة.

وأوضحت الوزارة في بيان أن تمثال «فتاة ثيرا»، وهو تمثال لامرأة ذات شعر طويل يعود تاريخه إلى القرن السابع قبل الميلاد، ويُعتقد أنه نصب جنائزي كان يقع في مقبرة مدينة ثيرا القديمة، اكتُشف في نوفمبر 2000.

ويبلغ طول التمثال نحو مترين ونصف المتر، وهو مصنوع من رخام جزيرة ناكسوس المجاورة، ولا يزال التمثال شبه سليم ولم يفقد سوى طرف أنفه وأحد مرفقيه. وشرحت الوزارة أنه «واحد من قلة من التماثيل اليونانية الحجرية الكبيرة التي لا تزال موجودة». وكانت تماثيل مماثلة عُثر عليها في المقبرة في الماضي في حال أسوأ بكثير.

وأشارت الوزارة إلى أن التمثال سيعرض لفترة وجيزة في معرض موقت افتتح الأحد الماضي في متحف سانتوريني. 

طباعة Email