"ملكة المحيط الهادئ" تقاضي "نتفليكس" لاقتباسها قصة حياتها

ت + ت - الحجم الطبيعي

رفعت سيدة مكسيكية دعوى قضائية ضد شركة "نتفليكس"، وقناة "تيليموندو" التلفزيونية، بسبب المسلسل التلفزيوني "ملكة الجنوب".

وأفادت ساندرا أفيلا بلتران التي قضت عقوبة بالسجن بسبب صلاتها بتهريب المخدرات، بأن المسلسل مقتبس من حياتها، وفقاً لموقع "سبوتنيك".

وقالت بلتران إنه تم استخدام قصتها دون موافقتها، مطالبة بالحصول على 40% من أرباح المسلسل.

يشار إلى أن سمعة أفيلا بلتران (61 عاماً)، سيئة في المكسيك، حتى قبل عرض مسلسل "نتفليكس"، فعمها هو ميجيل أنخيل فيليكس جالاردو، الذي شارك في تأسيس عصابة المخدرات القوية "جوادالاخارا".

وقصة حياة بلتران، المعروفة باسم "ملكة المحيط الهادئ"، شهدت العديد من التقلبات والمنعطفات، على غرار المسلسلات التلفزيونية ذات الشعبية الكبيرة في أمريكا اللاتينية.

طباعة Email