فيديو.. إنقاذ صياد قضى 11 يوماً هائماً في المحيط داخل ثلاجة

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

نجا صياد برازيلي بأعجوبة بعد أن أمضى 11 يوماً في ثلاجة هائمة وسط المحيط الأطلسي، حيث قفز فيها بعد أن غرق قاربه الخشبي.

وغادر روموالدو ماسيدو رودريغز (44 عاماً) أويابوك بولاية أمابا شمال البرازيل في أواخر يوليو الماضي، على متن قارب خشبي يبلغ طوله نحو سبعة أمتار (23 قدماً) للذهاب إلى إيليت لا مير.

ونقلت "ديلي ميل" عن وسائل إعلام برازيلية، أن رودريغز خطط لقضاء بضعة أيام في الصيد، لكن المياه بدأت تتسرب إلى قاربه ليغرق في النهاية.

وفي محاولة للبقاء على قيد الحياة، صعد الرجل إلى ثلاجة كانت على متن قاربه. وقضى رودريغز وقته على غير هدى دون طعام أو ماء، وفقد نحو خمسة كيلوغرامات خلال 11 يوماً.

يقول: "أكثر ما أزعجني هو العطش.. هذه الثلاجة، بالنسبة لي، كانت معجزة".

وتظهر لقطات التقطت في 11 أغسطس الماضي عندما تم إنقاذه وإرهاقه وسقوطه على أرضية سفينة صيد سورينامية، على بعد 450 كيلومتراً (280 ميلاً) من المكان الذي غرق فيه قاربه. 

كان الرجل يعاني من الجفاف والارتباك وملابسه الرياضية ممزقة، كما أصيب بضربة شمس وناشد رجال الإنقاذ أن يشرب، فأعطوه الماء والعصيدة.

وفي حديثه عن التجربة المرعبة لوسائل الإعلام المحلية، قال: "اعتقدت أنني سأتعرض للهجوم من قبل أسماك القرش؛ لأن هناك الكثير من الأسماك الغريبة في أعالي البحار".

محنة روموالدو لم تنته بعد، حيث أمضى 16 يوماً في السجن بسورينام لعدم وجود وثائق معه. لينتهى كابوسه أخيراً، عندما أعيد إلى وطنه على متن رحلة هبطت في بيليم بولاية بارا، أيضاً في شمال البرازيل.   

طباعة Email