ما حقيقة أن البطيخ الأحمر كان مرّاً وقاتلاً؟ إليكم الحكاية

ت + ت - الحجم الطبيعي

استنتجت دراسة حديثة أن البطيخ الأحمر كان مرّاً وقاتلاً، قبل آلاف السنوات.

ووجدت الدراسة، التي نشرتها مجلة "Molecular Biology and Evolution" أن أسلافنا في شمال إفريقيا كانوا يتخلصون من اللب الأحمر ويتناولون البذور فقط، مشيرة إلى  أول بطيخ أحمر زرع منذ 6000 عام كان له طعم مر.

واكتشف العلماء، بحسب الدراسة، التي اعتمدت على إجراء تحليل جيني للبذور القديمة، أن البطيخ الأحمر قبل آلاف السنوات كان كان يمكن أن يقتل الإنسان إذا أكله.

وقال أوسكار بيريز إسكوبار، الباحث في "حدائق كيو" البريطانية: "لم يكن تناولذ البطيخ أمرا غير سار فحسب، بل كان بإمكانه أن يؤدي إلى وفاتك".

وأضاف: "إذا تمكن الباحثون من إعادة إدخال سمة في البطيخ، مثل مقاومة الجفاف، فقد يساعد ذلك في تحسين قدرة المزارعين على زراعتها وبيعها بنجاح".

وبحسب إسكوبار، قد يكون هذا الأمر مصدرا لتحسين محاصيلنا.. فالبطيخ محصول بملايين الدولارات ومهم للاقتصادات في جميع أنحاء العالم.

وخلصت الدراسة إلى أن تغير المناخ، الذي يزيد من موجات الحر وفرص حدوث الحرائق والجفاف، يمكن أن تكون له تأثيرات سلبية على المحاصيل الغذائية.

 

طباعة Email