مسبار قمري يحقق الطموحات الفضائية لكوريا الجنوبية

ت + ت - الحجم الطبيعي

يشكل انطلاق أول مسبار قمري كوري جنوبي، أول من أمس، من قاعدة كاب كانافيرال في ولاية فلوريدا الأمريكية في مهمة مدتها سنة واحدة، محطة مهمة في مسيرة سيئول نحو تحقيق طموحاتها الفضائية ومنها إنزال مركبة فضائية على القمر قبل سنة 2030.

وأعلنت وزارة العلوم الكورية الجنوبية أن المركبة المدارية «دانوري» المكونة من كلمتي «دال» (أي القمر) و«نوري» (أي التمتع) أقلعت في صاروخ «فالكون 9» التابع لشركة «سبايس إكس». ومن المقرر أن تدخل المركبة الفضائية مدار القمر في ديسمبر. وقال نائب وزير العلوم أوه تاي سوك إن المهمة تسير من دون مشكلات وإن الباحثين بدأوا يتواصلون مع «دانوري» من خلال هوائي الفضاء السحيق التابع لوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) في كانبيرا بأستراليا.

طباعة Email