السجن أربع سنوات لأحد خاطفي كلاب ليدي غاغا

ت + ت - الحجم الطبيعي

حُكم الأربعاء في لوس أنجليس بالسجن أربع سنوات على أحد الرجال الثلاثة المتهمين بمهاجمة موظف لدى ليدي غاغا بهدف خطف كلاب النجمة.

وأقرّ جايلين كيشون وايت (20 سنة) بمشاركته في عملية سرقة الكلاب، مشيراً إلى أنه أحد اطراف المجموعة التي أطلقت النار على راين فيشر أثناء قيامه في هوليوود يتنزيه كلاب ليدي غاغا الثلاثة من نوع البولدوغ الفرنسي في فبراير 2021.

وأظهرت لقطات صوّرتها كاميرات المراقبة رجلين ينزلان من إحدى السيارات قرب الموظف قبل إطلاق النار عليه وإصابته في صدره. ثم خطف الرجلان كلبين من الثلاثة هما كوجي وغوستاف وفرّا تاركين راين فيشر ينزف على الأرض.

أما الكلب الثالث الملقب "ميس إجا"، فهرب قبل أن يعود لاحقا إلى فيشر.

وعرضت صاحبة أغنيتي "بوكر فايس" و"باد رومانس" مكافأة قدرها نصف مليون دولار لمن يتمكّن من إعادة كلبيها لها.

وكانت امرأة أعادت للمغنية الكلبين مدعية أنها وجدتهما مقيدين على أحد الأعمدة قبل أن تقبض عليها الشرطة التي ذكرت أنّ المرأة كانت على علاقة مع والد أحد المشتبه فيهم.

وفي أبريل 2021، أُسقطت تهمتا محاولة القتل والسرقة في حق الرجال الثلاثة.

وأُطلق سراح امُطلق النار بينهم في أبريل نتيجة خطأ إداري.

وكثفت السلطات منذ ذلك الحين جهودها للعثور على جيمس هاورد جاكسون وعرضت ما يصل إلى خمسة آلاف دولار كمكافأة لمن يوفر لها أي معلومة قد تفضي إلى القبض على الشاب.

وأظهرت هذه القضية مدى أهمية كلاب البولدوغ الفرنسية لدى النجوم من جهة والمجرمين الذين يستفيدون من صغر حجم هذا النوع وسعره المرتفع لبيعه في السوق السوداء من ناحية أخرى.

وتظهر ليدي غاغا تعلّقاً شديداً بكلابها التي غالباً ما ترافقها خلال المناسبات وتنشر لها المغنية صوراً عبر مواقع التواصل.

 

طباعة Email