في حادثة غريبة ونادرة.. طبيب يزيل كلية سليمة بدل التالفة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتبر الأخطاء جزءاً من طبيعة أي مهنة لكن أضرارها تتفاوت من مهنة إلى آخرى ففي حادثة غريبة ونادر حصولها في الأردن، أزال طبيب أردني كلية "سليمة" بدلاً من استئصال الكلية التي من المفترض أن تزال بسبب ضمور لحق بها وعملها بنسبة 10% فقط، الأمر الذي دعا السلطات الصحية الأردنية لفتح تحقيق موسع في الحادثة التي حصلت في مستشفى محافظة الزرقاء الحكومي، وذلك وفقًا لما نشره موقع "العربية".

قال "خالد الحيوات" شقيق المريضة التي تعرضت للخطأ الطبي إن شقيقته تراجع مستشفى الزرقاء الحكومي منذ أكثر من شهرين، حيث تبين أنها تعاني من ضمور بإحدى كليتيها، كما أنها تعمل بنسبة أقل من 10% فقرر الأطباء استئصالها، وأضاف أن الطبيب الذي أجرى لها عملية يوم الإثنين أزال لها الكلية السليمة، بخطأ طبي، ما تسبب بدخول شقيقته العناية المركزة.

كما حمّل شقيق المريضة وزير الصحة الأردنية الدكتور "فراس الهواري" مسئولية ما حدث، مطالباً بتوفير كلية لشقيقته.

من جانبه، قرر مدعي عام الزرقاء القاضي أيمن المصالحة توقيف الطبيب الذي استأصل الكلية السليمة بدلاً من التالفة لمدة 14 يوماً على ذمة التحقيق.

وأسند المصالحة للطبيب المتهم الرئيسي في القضية جناية قطع واستئصال عضو، في حين قرر ترك طبيبين آخرين أحرارا دون توقيف.

طباعة Email