عصابة تطعن صاحب محل مجوهرات في وضح النهار بالجزائر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أقدمت عصابة مسلحة، مساء يوم السبت، على اقتحام محل لبيع المجوهرات ببلدية بيضاء برج بولاية سطيف الجزائرية، وتسببت في إصابة صاحب المحل وجاره بجروح خطيرة نقلا بعدها إلى المستشفى.

ووفقا لصحيفة الشروق الجزائرية، فقد تمت العملية في وضح النهار، في توقيت القيلولة، حيث قلت الحركة تزامنا مع يوم العطلة الأسبوعية وحرارة الجو، حيث قام شخصان باقتحام محل لبيع المجوهرات بوسط مدينة بيضاء برج الواقعة جنوب شرق ولاية سطيف وهو محل معروف في المنطقة، حيث قام أحدهما بتوجيه طعنة خنجر لصاحب المحل، الذي أطلق صرخات، سمعها جاره، فتوجه إليه مهرولا لأجل نجدته، ظنا منه أنه تعرض لصعقة كهربائية أو ألم في جسده، ولما دخل المحل لم يتردد أحد اللصين، في إخراج مسدس وإطلاق النار على الجار، الذي أصيب بطلقتين في رجليه ليسقط أرضا وهو يصرخ، ويطلب النجدة من الجيران، وهي الصرخات التي أربكت اللصين، اللذين فضلا الهروب دون أن يتمكنا من الاستيلاء على المجوهرات، حيث ركبا سيارة سياحية واختفيا عن الأنظار.

وفتحت الجهات الأمنية تحقيقا في هذه الحادثة التي حيرت سكان بلدية بيضاء البرج لأنها الأولى من نوعها على طريقة الأفلام الهوليودية، وبينما يصرّ بعض أهل المنطقة على أن اللصوص ليسوا غرباء عن المكان، يبذل أهل المنطقة جهودا لمساعدة رجال الدرك من خلال تقديم أي معلومة يمكنها التعرف على الجناة.

وأما بالنسبة لصاحب محل المجوهرات وجاره، فما زالا يقبعان في المستشفى حيث يخضعان للعناية الطبية المركزة.

 

طباعة Email