بسبب رأيه في المرض النفسي.. طبيب مصري يتعرَّض لانتقادات شديدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعرَّض طبيب مصري لانتقادات شديدة بعدما عبَّر عن رأي له في الإصابة بالمرض النفسي.

وكان الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بقصر العيني، قد صرَّح بأن المرض النفسي لا يصيب المتدينين، الأمر الذي سبَّب هجوماً لاذعاً عليه من أشخاص اتهموه بالخوض في أمور لا علم له بها.

وأوضح موافي، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى في برنامج «على مسؤوليتي» المذاع على قناة «صدى البلد»، حقيقة ما يتم تداوله نقلاً عنه، نافياً أنه أنه أنكر وجود الطب النفسي.

وقال: «هل يعقل أن أستاذ في كلية طب عمره 76 عاماً ميعرفش تخصص اسمه طب نفسي».

وأضاف: «محدش بيكتب أدوية أمراض نفسية في مصر أكتر مني».

وتابع: «أنا حزنت من الفيديو الذي انتشر، ولكني متعود على هذه الهجمات»، موضحاً: «لما تجيب سيرة الدين الارتكاريا تحصل».

وبيَّن أنه قصد بكلامه أن المتدين لا يقلق ولا يصاب بالاكتئاب، مؤكداً أن الشخص المؤمن أقل عرضة للإصابة بالمرض النفسي.

ولفت إلى أن هذه ملاحظة وجدها في عيادته الخاصة، مشيراً إلى أنه يحوّل بضع حالات يومياً لزملائه من اختصاصيي الطب النفسي.

طباعة Email