محادثة مع «روبوت» توقف مهندساً عن العمل

ت + ت - الحجم الطبيعي

شبه كبير بين بعض الروبوتات والإنسان يصل حدّ الدهشة، وهذا ما كشف عنه، أخيراً، بعد أن أوقفت شركة غوغل مهندساً عن العمل، بعد كشفه عن قدرات روبوت محادثة على الكمبيوتر، تعكف على تطويره، ويتميز بقدرات كبيرة.

وأثار المهندس بشركة «غوغل» موجة من التساؤلات حول قدرة تقنيات الذكاء الاصطناعي على التفاعل بشكل يحاكي ردود الأفعال البشرية، سيما بعد مزاعمه بأن محادثة أجراها مع «شات بوت» (دردشة تعمل بمساعدة الذكاء الاصطناعي وتحاكي محادثة البشر) تفاعلت معه بقدرة على التعبير عن الأفكار والمشاعر مثل الإنسان تماماً، الأمر الذي أدى لإيقافه عن العمل بشكل مؤقت.

ووفقاً لما نقلته «غارديان» البريطانية، فإن المهندس التكنولوجي بليك ليموين (41 عاماً)، الذي يعمل بقسم ممارسات الذكاء الاصطناعي في «غوغل»، قد عمد مؤخراً لنشر نصوص محادثة دارت بينه وبين نظام محادثة «شات بوت» تابع لشركة «لامدا».

وروبوت «لامدا»، وهو نظام طورته «جوجل» العام الماضي لبناء روبوت للمحادثات الفورية. ووصف ليموين النظام بأنه حساس وقادر على الإدراك والتعبير عن الأفكار والمشاعر مثل الطفل.

طباعة Email