ظهور طائرة في بلغاريا بعد اختفائها.. ولا أثر لطاقم أو ركاب

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف وزير الدفاع البلغاري دراغومير زاكوف أن طائرة أقلعت من ليتوانيا، وحلَّقت فوق المجر فترة وجيزة، ثم فوق صربيا ورومانيا، ودخلت المجال الجوي لبلغاريا.

وأوضح زاكوف، حسبما أفاد موقع «صدى البلد» الإخباري، أن الطائرة الغامضة تم العثور عليها في وقت لاحق في بلغاريا لكن بدون طاقم، ومن غير المعروف حتى الآن على من تنتمي.

وكانت الطائرة قد دخلت بشكل غير قانوني المجال الجوي لعدة دول، ما أثار حالة من التأهب الدولي، خاصة أن ليتوانيا أكدت عدم إقلاع أية طائرة من مطاراتها في ذلك الوقت.

ولم يكن للطائرة، التي تتسع لراكبين، خطة طيران معتمدة، وتم إيقاف تشغيل أجهزة الإرسال والاستقبال الخاصة بها.

وأضافت وزارة الدفاع الرومانية أن الطيار لم يستجب لطلبات لاسلكية وإشارات بصرية.

واعترضت طائرتان مجريتان من طراز جريبن وطائرتان مقاتلتان أمريكيتان من طراز F-16  وطائرتان رومانيتان مقاتلتان من طراز F-16 الطائرة الدخيلة ورافقتها حتى دخول المجال الجوي البلغاري.

وقال وزير الدفاع البلغاري إن القوات الجوية البلغارية لم تدافع على الفور بالطائرات المقاتلة، لأن الطائرة لم تكن تشكل تهديداً في أي وقت.

وكانت الطائرة قد توقفت للتزود بالوقود في بلدة فيدين شمال غربي بلغاريا، وعثر المسؤولون في وقت لاحق على الطائرة في مطار قديم بالقرب من مدينة تارجوفيست الشرقية، ولكن لا أثر لطاقم أو ركاب.

وصرح وزير الداخلية البلغاري بويكو راشكوف بأن محرك الطائرة كان لا يزال دافئاً عندما تم العثور عليها، وما زال مكان أفراد الطاقم مجهولاً.

طباعة Email