أسد يتجوّل في فصل دراسي بمدرسة ثانوية

ت + ت - الحجم الطبيعي

تجول الأسد الجبلي في فصل دراسي بمدرسة ثانوية في كاليفورنيا وعُثر عليه مختبئاً تحت طاولة.

تم اكتشاف الأسد الصغير من قبل الموظفين في مدرسة بيسكاديرو الثانوية قبل بدء اليوم الدراسي صباح الأربعاء، وفقاً لمكتب مأمور مقاطعة سان ماتيو.

صرّح مكتب العمدة في "تويتر"، "يمكن لمأمور المقاطعة أن يؤكد في هذا الوقت أن جميع الطلاب والموظفين آمنون في مدرسة بيسكاديرو الثانوية".

أيضاً أكد مكتب العمدة على "تويتر" أنه "يوجد حالياً أسد جبلي دخل أراضي منطقة مدارس لا هوندا-بيسكاديرو الموحدة".

تقول السلطات إنهم حاولوا السماح له بالخروج من تلقاء نفسه لكنه رفض الخروج من فصل اللغة الإنجليزية وبدا أنه "تائه وخائف".

لم تؤثر الحادثة على اليوم الدراسي حيث استعمل الطلاب والموظفون فصولاا دراسية مختلفة في المبنى نفسه.

نشرت مراسلة "إن بي سي باي أريا"، ستيفاني ماجالون، عدة صور للأسد تحت الطاولة على وسائل التواصل الاجتماعي.

و كتب مكتب العمدة بتخمين ساخر حول كيفية دخول الأسد إلى المدرسة على صفحته على “فيسبوك"، "الأسد الجبلي الذي دخل إلى الفصل الدراسي للغة الإنجليزية في مدرسة بيسكاديرو الثانوية، كان يريد أن يسلم أجره بعد تأخير يوم عن الموعد".

وأضاف "أخبرنا الموظفين في المدرسة أن الدخول إلى المدرسة كان وسيلة مخادعة للغاية لطلب تمديد للمهمة وقد تم رفض الطلب".

يأتي الحادث بعد أيام فقط من نقل فتاة تبلغ من العمر تسع سنوات في ولاية واشنطن إلى المستشفى بعد أن تعرضت لهجوم من قبل أسد جبلي بينما كانت تلعب لعبة الغميضة مع الأصدقاء على أحد الطرق.

طباعة Email