مديونية بـ7 مليارات جنيه .. سر إفلاس صيدليات 19011 في مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصدرت المحكمة الاقتصادية في مصر حكمًا بإفلاس سلسلة صيدليات 19011، وتعيين قاضياً للتفليسة.

وقال الدكتور حاتم البدوي، سكرتير شعبة الصيدليات باتحاد الغرف التجارية، إن شركة ألفا المالكة لسلسلة صيدليات 19011، عليها مديونية بـ7 مليارات جنيه أغلبها من البنوك.

وأضاف "البدوي" أن أغلب الديون على سلسلة صيدليات 19011، لصالح بنوك وشركات توزيع أدوية كبرى، مشيرًا إلى أن ما حدث كارثة خاصة على شركات التوزيع، وفقا لموقع مصراوي.

وأوضح أن شركة توزيع مثل المتحدة أو ابن سيناء لها مديونيات تتجاوز المليار جنيه وسلسلة صيدليات 19011 أعلنت إفلاسها بالتالي هذه الشركات لن تحصل على أموالها، وفي حال حصولها يكون جزءا بسيطا من تلك المديونية.

وتابع: "احنا كشعبة عامة حذرنا الناس وقولنا اللي بيحصل في سوق الدواء من سلسلة صيدليات 19011 غير مقبول من استحواذ واحتكار ودفع أرقام مبالغ فيها جدًا في الإيجارات والكل لبس في الحيط دلوقتي".

وأشار إلى أن الصيدليات كلها إيجار وليست تمليكا، وهي حاليا مغلقة، وصاحب الصيدلية الأصلي لا يستطيع دخول الصيدلية ولا الحصول على الإيجارات المتأخرة وبالتالي سيلجأ إلى المحكمة.

من جانبه، قال الدكتور محمد الشيخ، نقيب صيادلة القاهرة وعضو مجلس الشيوخ، إن إفلاس مجموعة صيدليات 19011 يأتي نتيجة لحكم محكمة، معتبرا أن تجربة السلاسل تسببت في ضرر كبير للصيادلة.

وأضاف الشيخ أن تلك المجموعة جمعت الكثير من الصيدليات في وقت قصير، على الرغم من مخالفتها لقانون مزاولة مهنة الصيدلة، متابعا: "ما بني على باطل فهو باطل، وما حدث كان متوقعا".

من جانبه، قال هاني سامح المحامي والخبير الصيدلي، إنه أقام دعوى طالب فيها بمنع استحواذ شركة المتحدة للصيادلة على الصيدليات المقيدة بالسجل التجاري لشركة صيدليات الفا لإدارة الصيدليات الخاصة بسلسلة 19011.

وأوضح أنه طلب اتخاذ الاجراءات للتحفظ على صيدليات 19011، وإلغاء تراخيصها ومحو نشاطهما الخاص بإدارة الصيدليات وامتلاكها لمخالفته النظام العام لقانون مزاولة مهنة الصيدلة.

في حين أشار مصدر مسؤول بمجموعة صيدليات العزبي إلى أن المجموعة لا تعتزم التقدم للاستحواذ على صيدليات 19011 بعد إعلان إفلاسها.

وقال المصدر: "ليست لنا علاقة من قريب أو بعيد بصيدليات 19011، ولم نرغب في شرائها".

 

طباعة Email