بسبب صعوبة العيش .. مصرية ترمي نفسها في النيل للمرة الثانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أنقذت الأجهزة الأمنية المصرية، امرأة، بعد أن قفزت في نهر النيل بالقاهرة، محاولة الانتحار بسبب صعوبة العيش مع زوجها.

وكشفت وزارة الداخلية المصرية تفاصيل محاولة امرأة الانتحار بالقفز من أعلى أحد الكباري في نهر النيل.

وقالت الوزارة في بيان لها، إنه أثناء مرور قوة أمنية تابعة لقسم شرطة مصر القديمة بمديرية أمن القاهرة لتفقد الحالة الأمنية بدائرة القسم، تلاحظ لهم قيام فتاة بالقفز من أعلى أحد الكباري بدائرة القسم وقيام زوجها بالقفز خلفها لإنقاذها.

وأضاف البيان أنه على الفور تمكنت قوات الإدارة العامة لشرطة البيئة والمسطحات من إنقاذ الفتاة المشار إليها وزوجها وتبين أنهما، مقيمان بدائرة القسم.

وأشار البيان إلى أنه بمناقشتهما أقرت الأولى بشروعها في الانتحار لكثرة الخلافات الزوجية بينها وبين زوجها، وقيامها بترك مسكن الزوجية بسبب قيامه بالتعدي عليها بصفة مستمرة، وأنه قد سبق لها محاولة الانتحار منذ 4 سنوات بالقفز في مياه النيل، وأثناء تواجد كلاهما أعلى الكوبري قامت بمغافلته والقفز محاولة الانتحار وقام زوجها بالقفز خلفها لإنقاذها.

طباعة Email