فيديو .. شابة دحرجتها عجلات القطار ثم حدثت معجزة

ت + ت - الحجم الطبيعي

شابة كانت الاثنين الماضي على رصيف في محطة للمترو، تنتظر وصول القطار لتستقله إلى حيث تعمل في إحدى الشركات بوسط العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، وما إن وصل حتى شعرت Candela Zalazar البالغة 28 سنة بهبوط حاد ومفاجئ بضغط الدم.

حاولت التقدم خطوة إلى الأمام لتطلب نجدة من أحدهم كان بقربها، وفقا لما نراها في الفيديو المعروض أدناه، فلم تتمكن، لأنها فقدت توازنها، وبدلا من الوصول إليه وصلت إلى الحافة الفاصلة مسار القطار عن الرصيف، فهوت منها وهي فاقدة وعيها وسقطت بين العجلات التي جرفتها مترين تقريبا، من دون أن تدهسها.

توقف القطار، وأسرع بعض من كانوا على الرصيف إلى سحبها من بين العجلات، وأعادوها إليه ثانية، لكنهم وجدوها غائبة عن وعيها تماما، فاستدعوا سيارة إسعاف نقلتها إلى مستشفى قريب، عادت فيه إلى وعيها واستغربت ما ذكروه عما حدث لها.

قالت إنها لا تتذكر إلا اللحظة التي حاولت فيها طلب النجدة من الشاب، على حد ما تطرقت صحيفة Los Andes المحلية إلى قصتها، ونقلت عنها أنها حمدت الله لأنها لا تزال على قيد الحياة، وقالت إنها أم لطفلة عمرها 3 أعوام.

 

طباعة Email