عمرها 10 أشهر .. توقيف نجل روائي أمريكي شهير جراء وفاة طفلته بجرعة مخدرات زائدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شرطة مدينة نيويورك الأحد توجيه تهمة القتل بسبب الإهمال إلى نجل الروائي الشهير بول أوستر على خلفية وفاة ابنته البالغة عشرة أشهر بجرعة مخدرات زائدة.

وعُثر على روبي ابنة دانيال أوستر فاقدة للوعي في منزل في بروكلين في الأول من نوفمبر من العام الماضي، وأُعلنت وفاتها بعد نقلها إلى المستشفى.

وقالت الشرطة في بيان لوكالة فرانس برس إن مكتب الطبيب الشرعي حدد سبب الوفاة بأنه "تسمم حاد جراء التأثيرات المشتركة للفنتانيل والهيرويين".

وصنفت الشرطة الحادثة كـ"جريمة قتل"، مضيفة أن دانيال أوستر (44 عاما) متهم بالقتل غير العمد بسبب الإهمال الجنائي.

وأوضحت وسائل إعلام محلية في نيويورك أن أوستر موقوف منذ مساء الجمعة.

وكان دانيال أوستر واجه مشكلات مع الشرطة عام 1996 إثر مقتل تاجر المخدرات المفترض أندريه "أنجيل" ميلينديز، رغم أن أوستر الذي كان يافعاً حينها لم يكن متورطا في الجريمة.

وأقر نجل الروائي الأمريكي الشهير بذنبه بحيازة ثلاثة آلاف دولار سُرقت من ميلينديز وحُكم عليه بالخضوع لفترة مراقبة قضائية.

واعترف شخصان آخران بقتل ميلينديز وإلقاء جثته في نهر هادسون.

ويُصنف بول أوستر والد دانيال بأنه من أشهر الكتّاب في نيويورك، وقد اشتُهر بأعمال بارزة مثل "The New York Trilogy" و"Moon Palace" و"Leviathan".

وتتمحور قصة روايته "أوراكل نايت" الصادرة عام 2003 حول كاتب يعاني ابنه ادمان مخدرات.

 

طباعة Email