هل يؤثر إظهار السعرات الحرارية للأطباق على عدد رواد المطاعم؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

شكك مدير الإستراتيجية الوطنية للغذاء البريطانية، هنري ديمبلبي، في أن وضع سياسة جديدة تلزم المطاعم بإظهار محتوى السعرات الحرارية للأطباق سوف يكون لها تأثير كبير على الرواد .

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية بي ايه ميديا أن ديمبلبي الذي شارك في تأسيس سلسلة مطاعم ليون، قال إن الخطوة سوف يكون لها "القليل من الأثر".

وسوف يتم إلزام الشركات التي لديها 250 موظفا أو أكثر في إنجلترا، بما في ذلك المقاهي والمطاعم والطلبات الخارجية، بإظهار معلومات عن عدد السعرات الحرارية للأطعمة الجاهزة والمشروبات الغازية المعدة للزبائن.

وتنص السياسة الجديدة على عرض السعرات الحرارية على قوائم الطعام سواء كانت ورقية أو إلكترونية أو عبر منصات توصيل الطعام وملصقات الغذاء.
 وجرى إستحداث الإجراء الذي يأتي في إطار جهود أوسع للحكومة لمكافحة البدانة، لمساعدة المستهلك على اتخاذ خيارات أكثر صحية ووعيا عند تناول الطعام في الخارج أو عند طلب وجبات خارجية.

وتفيد التقديرات بأن الأمراض المرتبطة بزيادة الوزن والبدانة تكلف جهاز الصحة الوطني 1ر6 مليون جنيه إسترليني (8 مليارات دولار) سنويا.
وأظهر استطلاع أجرته هيئة الصحة العامة في إنجلترا، أن 79 % من المستطلعة آراؤهم قالوا إنهم يعتقدون ان قوائم الطعام يجب أن تشمل عدد السعرات الحرارية في الطعام والمشروبات.

 

طباعة Email