واقعة غريبة.. محكمة مصرية تعيد لطالبة 15 درجة بعد تخرجها بـ 15 عاماً

ت + ت - الحجم الطبيعي

في واقعة قضائية غريبة، ألزمت المحكمة الإدارية العليا في مصر، كلية الهندسة بإحدى الجامعات الحكومية بمنح طالبة بالكلية بقسم الهندسة المعمارية 15 درجة بمشروع التخرج الخاص بها عن العام الدراسي 2006- 2007.

وأكدت المحكمة أنه ثبت التلاعب والتزوير في ورقة مشروع البكالوريوس الخاص بالطالبة، لتصبح درجتها 255 بدلًا من 240 درجة، وفق ما نقلت صحيفة "المصري اليوم".

في التفاصيل، استندت المحكمة في أسباب حكمها إلى أنه ثبت لديها أداء الطالبة امتحان الفرقة الرابعة بالكليةـ قسم الهندسة المعماريةـ في العام الدراسي 2006- 2007، وأنها حصلت في مادة مشروع البكالوريوس على تقدير جيد جدًا.

وتبين أنها حصلت على مجموع درجات 240/ 300 درجة، وأقامت طعنها على سند أن هذا التقدير تم التلاعب فيه، وهو ما كشف عنه تقرير مصلحة الطب الشرعي الذي تطمئن إليه المحكمة لسلامته ودقة الأسس التي قام عليها بشأن الورقة الثانية من الكشف الخاص بدرجات أعمال السنة لمادة المشروع.

كما تبين للمحكمة تعرض الدرجة الثابتة بخانة أعمال السنة بورقة الطالبة لمحو باستخدام الطامس الأبيض، فكانت مُحرَّرة فى الأصل برقم (115) درجة، ثم تم المحو وإثبات الرقم الحالي (100) درجة بالأداة الكتابية ذاتها والمواد ذاتها، الأمر الذى يقطع بحدوث تلاعب في درجة أعمال السنة للطالبة في مادة المشروع، وحصولها على (115- 150) درجة بدلًا من (100- 150) درجة.

يذكر أن وسائل إعلام مصرية كانت قد نشرت قصة هذه الطالبة منذ عام تقريبا، لكن يبدو أن حكم اليوم هو تأييد للحكم السابق.

طباعة Email