الكشف عن قضية فساد بملايين الجنيهات في مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف مصدر بديوان عام محافظة المنوفية في مصر، تفاصيل قضية تلاعب وفساد مالي بمديرية التربية والتعليم، وإحالتها للتحقيق وجمع كافة المعلومات.

وأكد المصدر وفقاً لوسائل إعلام مصرية أن بعض المسؤولين بمديرية التربية والتعليم في المنوفية تعمدوا عن طريق الاتفاق مع الغير، بترسية عملية شراء وتوريدات بلغت قيمتها 8 ملايين جنيه على شركة معينة، عن طريق التلاعب في الأوراق المعروضة على قيادات المديرية، وتم اكتشاف ذلك أثناء سير التحقيقات الأولية، وبالعرض على اللواء إبراهيم أبو ليمون؛ اتخذ قرارًا بإحالة الواقعة للنيابة العامة.

وشدد محافظ المنوفية، على إحالة عدد من المختصين بمديرية التربية والتعليم للنيابة العامة، لإعمال شئونها للتحقيق في واقعة مخالفات؛ شابت عملية الشراء بالأمر المباشر من إحدى الشركات المختصة، بتطوير تقنيات التعليم بقيمة 8 ملايين و100 ألف جنيه، ضمن الخطة الاستثمارية للعام المالي 2020/2021 بالمخالفة لقانون تنظيم التعاقدات، وذلك بناءً على مذكرة الإدارة العامة للشئون القانونية بالديوان العام والمعدة، طبقًا لما ورد بتقرير مديرية التربية والتعليم بالمحافظة.

واتضح للجنة أن كافة الإجراءات وهمية وصورية، بهدف إسناد الأعمال إلى الشركة المشار إليها دون غيرها، وهو ما يلقى على تلك التصرفات الفساد والتحايل والتواطؤ، لتحقيق منافع فيما بينهم بالمخالفة للقوانين واللوائح.

طباعة Email