راوغت لتضليل المحكمة.. أغرب حيلة من امرأة لمعاقبة طليقها

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف حكم محكمة هو الأول في تاريخ القضاء المصري، عن حيلة سيدة مطلقة راوغت لتضليل المحكمة، وتمكنت بحيلة غريبة من منع طليقها من رؤية ابنته منذ ولادتها رغم جلوسه معها لفترات طويلة.

وحسب موقع "القاهرة 24" قضت محكمة البساتين الجزئية جنوب العاصمة المصرية القاهرة، ولأول مرة، بتغريم سيدة مطلقة تدعى "وسام ع" مبلغ 40 ألف جنيه، تؤديها لطليقها؛ وذلك بسبب تعمدها منعه من رؤية طفلته منذ ولادتها حتى الآن.

وكشف الرجل أن طليقته منعته من الجلوس مع صغيرته أو لمسها، وذلك بقيامها بتغطية وجه الطفلة منذ ولادتها بقناع حتى لا يتعرف عليها والدها ولا يستطيع رؤيتها.

وقال الزوج أمام قاضي المحكمة: إن "زوجته منعته من رؤية صغيرته رغم أن المحكمة أصدرت حكمًا لصالح الزوج لرؤيتها، لكن الزوجة منعته من ملامسة صغيرته والجلوس معها أثناء تنفيذ حكم الرؤية، وقامت بتحطيم جميع الهدايا الخاصة بالصغيرة، ولم تكتف بهذا، بل خدعت القضاء بحيلة غريبة؛ حيث قامت بتغطية وجه الصغيرة بقناع لكي لا يتعرف عليها والدها ولا يستطيع رؤيتها دون رحمة بالصغيرة والأب؛ وذلك بمشاركة جدة الطفلة لوالدتها".

وأضاف الزوج أن طليقته كانت دائمًا تشوه صورته أمام ابنته البالغة من العمر 4 سنوات؛ حيث قامت بفبركة صور مخيفة للأب لكي ترهب وتخيف الطفلة منه وترفض رؤيته؛ هو ما آثار حزنًا شديدًا للأب الذي قال" فبركت صوري على صور مخيفة عشان بنتي تخاف مني".

وقضت المحكمة بإلزام الأم الطليقة بإعطاء الأب مبلغًا قدره 40 ألف جنيه؛ ليكون أول حكم قضائي يصدر لسوء نية المطلقة الحاضنة، وقيامها بخداع الزوج والقضاء.

طباعة Email