قصة خبرية

«إينشتاين الصغير».. بلجيكي عمره 11 عاماً

ت + ت - الحجم الطبيعي

«إينشتاين الصغير» لقب استحقه لورنت سايمونز ابن بلجيكا، بعد أن أصبح أصغر خريج علمي في أنتورب بعمر الـ 11 عاماً. ويفي سايمونز حقه، وفق ما ذكر موقع «بروسلز تايمز»، أن يقال عنه أنه صبي مميز بالفعل.

وقد نال الطفل المعجزة العام الماضي شهادة البكالوريوس في الفيزياء مع درجة تميز من جامعة أنتورب.

ونجح بالفعل في إكمال 3 سنوات، وهي مدة الاختصاص، في 18 شهراً. ومن البديهي القول إن الطفل المولود في أوستند البلجيكية لعائلة من أبوين ألماني وبلجيكي قد تخرج في الثانوية وهو لا يزال في الثامنة من العمر. ويسعى العبقري الصغير إلى اكتشاف أسرار الخلود، حيث ذكر والداه أنه سيدرس تلك الأسرار ومن أجل تحقيق غايته، سيقوم بالتخصص في مجال التكنولوجيا الإحيائية.

وأكد سايمونز في حديث أجراه سابقاً عبر التلفزيون الألماني، أن هدفه المنشود مواصلة استبدال العديد من أعضاء الجسم بأعضاء اصطناعية. وسيواصل سايمونز مسيرته التعليمية في كل من الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة من أجل تحقيق إنجازات علمية من خلال أبحاثه الجديدة.

طباعة Email