إعدام زوجة تخلصت من زوجها بطريقة بشعة لارتباطه بأخرى

ت + ت - الحجم الطبيعي

قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس، بمعاقبة ربة منزل أشعلت النيران في زوجها بمساعدة شقيقتها بسبب انفصالهما، والارتباط بأخرى في دار السلام، بالإعدام شنقاً ومعاقبة شقيقتها بالسجن المشدد 15 عاما.

كشف أمر الإحالة أن المتهمتين قتلتا المجني عليه عمدا مع سبق الإصرار، بأن بيتتا النية وعقدتا العزم علي قتله وأعدتا لذلك أداتين مادة معجلة للاشتعال وقداحة، وما إن أيقنتا إحكام سيطرتهن على المجني عليه، إلا وقامت الأولى بسكب المادة المعجلة للاشتعال نحوه وفي محيط تواجده وألقت مصدرا حراريا ذا لهب مكشوف من خلال قداحة فامتدت النيران لجسد المجني عليه وأحدثت الإصابات الموصوفة والتي تأيدت طبيا بتقرير مصلحة الطب الشرعي، وقد أودت بحياته وذلك حال تواجد المتهمة الثانية في مسرح الجريمة للشد من أزرها على النحو المبين بالتحقيقات.

وأضاف أمر الإحالة أن المتهمتين احتجزتا المجني عليه داخل مسكن المتهمة الأولى بدون أمر من الحكام المختصين، وأحكمت إغلاق باب الوحدة السكنية من الداخل، واحتفظت إحداهما بالمفتاح خاصته للحيلولة دون مغادرة المذكور لمحل الواقعة بقصد التأهب لارتكاب الجريمة محل الاتهام السابق على النحو المبين بالتحقيقات، بالإضافة إلى إحراز الأولى، وحيازة الثانية أداتين مادة معجلة للاشتعال وقداحة مما تستعملا في الاعتداء على الأشخاص والأموال.

 

طباعة Email