تبرعت بكليتها لإنقاذ حبيبها من الموت .. فردّ الجميل بخيانتها

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت شابة تدعى كولين لي تجربة صعبة مرت بها مع حبيبها السابق الذي خانها بعد ان كانت قد تبرعت بكليتها له لإنقاذه من الموت.

وفي التفاصيل، وعبر سلسلة فيديوهات عبر صفحتها الخاصة على تيك توك، روت لي تفاصيل تجربتها الصعبة هذه، مشيرة الى انها قررت إجراء الاختبار اللازم لمعرفة ما إذا كانت كليتها ستتناسب مع جسد حبيبها الذي يعاني من مرض كلوي مزمن ويخضع لغسيل كلى.

وبعد فترة قصيرة، تلقت مكالمة هاتفية تبلغت من خلالها بأمر التطابق، ما أدى إلى خضوعها لعملية جراحية انتهت بنجاح

وبعد مرور سبعة أشهر على الجراحة، أُجبر حبيبها السابق على السفر إلى لاس فيغاس لحضور حفل توديع العزوبية بينما كانت كولين في المنزل تدرس لامتحاناتها النهائية. وفور عودته من الرحلة، اعترف الشاب لكولين بأنه أقدم على خيانتها مع شابة أخرى.

 وبعد ثلاثة أشهر على مسامحته، قرر الشاب فسخ علاقته نهائياً بكولين عبر الهاتف والتوقف عن الرد على مكالماتها.

 

طباعة Email