مصرع 4 مهاجرين في تونس من الجوع والبرد

ت + ت - الحجم الطبيعي

عُثر على جثث أربعة مهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء "قضوا على الأرجح بسبب الصقيع والجوع" في وسط تونس الشرقي، على مسافة غير بعيدة من الحدود مع الجزائر، وفق ما أفادت السلطات الإقليمية اليوم.

وقال الدكتور عبد الغني شعباني، مدير الصحة الإقليمي: "عُثر على ثلاث جثث الأربعاء وعلى جثة رابعة قبل خمسة أيام في حيدرة بولاية القصرين" قرب الحدود الجزائرية.

وأوضح المصدر نفسه أن أعمار المهاجرين، وجميعهم رجال، تراوح بين 20 و35 عاماً، ويتحدرون من إفريقيا جنوب الصحراء، لافتاً إلى أن أحدهم من ساحل العاج، لكونه الوحيد الذي كان يحمل بطاقة هوية.

ووصل هؤلاء إلى تونس بعدما عبروا الحدود مع الجزائر.

وأضاف شعباني أن الجثث نُقلت إلى مستشفى القصرين لتشريحها، مرجحاً "أن يكونوا قضوا بسبب الصقيع والجوع".

ويقصد مئات المهاجرين تونس أملاً بالوصول الى الساحل والتوجه إلى أوروبا من طريق عبور البحر المتوسط بواسطة قوارب متهالكة.

وتشكل إيطاليا إحدى أبرز نقاط العبور الى أوروبا بالنسبة إلى المهاجرين الآتين من شمال إفريقيا الذين يصلون خصوصاً من تونس وليبيا اللتين ازدادت نسبة مغادريهما في شكل ملحوظ عام 2021.

طباعة Email