مخلوق غامض يظهر في شوارع أستراليا بعد ليلة ماطرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

ظهر مخلوق غامض في أحد شوارع العاصمة الأسترالية سيدني بعد ليلة ماطرة، ولاحظ السكان المحليون المخلوق الذي يشبه الكائنات الفضائية ملقى على الأرض تحت المطر.

وفي التفاصيل، فقد قرر شاب استرالي الذهاب للركض في وقت مبكر من صباح يوم الاثنين الماضي، ورأى هذا المخلوق الغريب على الطريق.

ويقول الفتى هاري هايز، لموقع «لاد بايبل» الأسترالي: «كنت أركض على طريق ماريكفيل، عندما عثرت على ما أعتقد أنه كائن فضائي». ويضيف: «حدسي يقول إنه نوع من الأجنة، لكن مع انتشار كوفيد وبوادر الحرب العالمية الثالثة والفيضانات التي تحدث الآن، فقد يكون هذا كائنا فضائيًا جدًا».. وأكمل ساخرا: «بصراحة لن نتفاجأ إذا كان هذا صحيحًا أيضًا».

ويذكر أن الأمطار الغزيرة والفيضانات ضربت الساحل الشرقي لأستراليا خلال الأيام الأخيرة، لكن هذا الكائن الصغير الغريب لم يعثر عليه في منطقة فيضانات أو أمطار، وهذا أكثر ما يثير الدهشة، فربما لو وجد في منطقة مرت عليها الفيضانات من قريب أو بعيد، كان وقتها حل لغز هذا الكائن أنه جاء من المحيط، ولكن حتى هذا الحل لم يعد منطقيا، فيرى البعض أنه ربما سقط من السماء مع الأمطار.

ويحاول باحثون من جامعة سيدني وجامعة نيو ساوث ويلز تحديد ماهية هذا المخلوق بالضبط، ولكن حتى الآن لم يتمكن أي أكاديمي من ذلك، والبحث قائم على قدم وساق لاكتشاف حقيقة هذا المخلوق الغريب الصغير.

طباعة Email