بحار أوكراني يُغرق عن عمد يخت رب عمله الروسي

ت + ت - الحجم الطبيعي

قام بحار أوكراني في بورت أدريانو، في جنوب جزيرة مايوركا الإسبانية، بإغراق يخت رب عمله الروسي الفاخر بسبب العملية العسكرية الروسي في بلاده.

فعلى مدى السنوات العشر الماضية، كان مواطن أوكراني يعمل على سطح هذه السفينة الفاخرة المسماة Lady Anastasia، والتي تبلغ تكلفتها 7 ملايين يورو ويملكها رجل الأعمال الروسي ألكسندر ميجيف.

ويعرف هذا الأخير بالعمل كأحد الموردين الرئيسيين للجيش الروسي، وأصبحت شركة صناعة طائرات الهليكوبتر التي يملكها جزءاً من شركة "روستيك" الروسية القابضة، وفق إذاعة "مونت كارلو".

شعر البحار الأوكراني بالغضب الشديد عند رؤية صاروخ روسي يسقط على مبنى في أوكرانيا، وحين علم أن الصاروخ المعني قد صنع من طرف "روستيك"، فتح البحار أبواب اليخت لإغراقه بعد أن أعلم الطاقم وطلب منه الإخلاء.

وقال الباحر للشرطة الإسبانية، التي اعتقلته يوم السبت 26 فبراير إن "مالك السفينة مجرم يكسب رزقه من بيع الأسلحة التي تقتل الأوكرانيين. أنا لا أندم على أي شيء، إذا اضطررت إلى القيام بذلك مرة أخرى لفعلت الأمر ذاته".

طباعة Email