أطباق ريفية محلية تشهر قرية بنغالية على "يوتيوب" وتنعش اقتصادها

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

 

فاتن صبح
الرحلة تستغرق ست ساعات لكن الظهور على أربعة ملايين مشترك عبر قناة يوتيوب يستحق العناء الرحلة التي أوصلت قرية بنغالية صغيرة إلى العالم كله من باب الأطعمة وأنعشت اقتصادها. وجعلت ابنها المدرّس ديلوار حسين يجتاز 100 ميل أسبوعياً على متن حافلة تنقله من قريته شيموليا غربي بنغلادش إلى العاصمة دكا. محملاً بشريحة ذاكرة إلكترونية سعة 64 غيغابيت، موضبة داخل حقيبة من الفواكه والخضراوات، يبدأ حسين رحلته التي قد تصل إلى 12 ساعة في يوم ممطر. ويتجه فور وصوله للعاصمة، وفق ما ذكر موقع "رست أوف وورلد" إلى مقهى للإنترنت يملكه قريب له وشريكه في العمل.

ويتم تحميل مقاطع الفيديو والصور لقرويين مسنين يحضرون الأطباق ويطهون ويوزعون الطعام من أجل تنقيحها وتحميلها على قناة يوتيوب ل4 ملايين مشترك ينتظر الفيديوهات أسبوعياً. وتعتبر المادة غنية ومترفة أبطالها أفراد مطبخ مجتمعي خيري ينتجون كميات هائلة من الطعام ووجبات تتضمن 14 من أمعاء الماعز و50 رأس بط محلي و185 رطلاً من الكيك بالفانيلا وجاموس ماء مطهو يزن 650 رطلاً.
وخلقت الفيديوهات التي تنتجها قناة تدعى "AroundMeBD" دورةً اقتصادية كاملة في شيموليا وقد بات يطلق عليها تسمية قرية اليوتيوب البنغالية. أضف إلى أن القرية باتت تشكل مثالاً يحتذى فإنها تعتبر جزءاً من موجة متنامية عبر الإنترنت تشمل جنوب آسيا.

 

طباعة Email