توجيه عاجل من السيسي بعد حادث أشمون المأساوي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت مصادر رفيعة المستوى أن الرئيس المصري  عبدالفتاح السيسي يتابع عن كثب التطورات الخاصة بالحادث المأساوي الذي شهدته إحدى قرى مركز أشمون بمحافظة المنوفية بعد سقوط سيارة محملة بالعمال من معدية خاصة بفرع رشيد بمنطقة المناشي دائرة قسم منشأة القناطر، وكانت في إتجاها للبر الآخر إتجاه المنوفية ونتج عنها مصرع 8 أشخاص وفقدان اثنين آخرين.

وأضافت المصادر أنه عقب وقوع الحادث مباشرة وجه الرئيس السيسي رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي بدراسة أنسب الحلول والتي خلصت إلى تنفيذ كوبري خاص لأهل المنطقة للتسهيل على المواطنين والحيلولة دون تكرار مثل هذه الحوادث.

وقالت النيابة العامة، في بيان لها حول الحادث، إنها تلقت إخطارًا بغرق سيارة نقل بمياه نهر النيل ناحية قرية القطا بمنشأة القناطر، وكان على متنها 24 عاملًا ما بين أطفال وبالغين، إذ كانوا في طريق عودتهم من مزرعة يعملون بها، فصعد قائد السيارة معبرًا غير مرخص فوق مياه النهر (معديَّة) ولم يتمكن من السيطرة على السيارة فسقطت بالمياه، وأسفر الحادث عن وفاة 8 أشخاص وفقدان اثنين آخرين.

وقد ألقي القبض على قائد السيارة و3 من العاملين بالمعبر غير المرخص، وجارٍ ضبط مالكه، وفقا لصحيفة المصري اليوم..

كان فريق من النيابة العامة قد انتقل إلى موقع الحادث لمعاينته ومناظرة الجثمانيْن، واستدعت النيابة العامة الناجين لسماع شهاداتهم.

طباعة Email