أكبر معمرة في العالم تحتفل بميلادها الـ119

ت + ت - الحجم الطبيعي

احتفلت أكبر معمرة في العالم،بميلادها الـ119، "الأحد"، قائلة إنها عازمة المحافظة على صحتها، في إشارة إلى تشبثها بالحياة رغم التقدم الكبير في العمر.

وبحسب "سكاي نيوز عربية"، فإن اليابانية كاني تاناكا المعمرة التي تعشق المشروبات الحلوة والشوكولاتة، احتفلت بعيد الميلاد داخل دار لرعاية المسنين في ولاية فوكووكا، جنوب غربي البلد الآسيوي.

ومنحت موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية اللقب للمعمرة اليابانية في مارس 2019، وكانت وقتئذ في عامها الـ116، ثم أصبحت أكبر يابانية معمرة في التاريخ عندما بلغت 117 سنوات و261 يوما في سبتمبر 2020.

وولدت المعمرة اليابانية سنة 1903، أي في السنة التي شهدت إجراء أول رحلة جوية ناجحة في تاريخ البشرية من قبل الأخوين "رايت".

وعاصرت هذه المرأة عهد 5 أباطرة في اليابان، كما شهدت حروبا ومحطات وأحداثا كثيرة.

لكن المعمرة اليابانية التي احتفلت بميلادها الـ119 ليست استثناء في البلد الآسيوي، الذي يشهد تزايدا ملحوظا للشيخوخة مقابل تراجع أعداد المواليد الجدد.

وفي وقت سابق، كشفت بيانات صادرة عن وزارة الصحة اليابانية أن 86 ألفا و510 أشخاص في اليابان تجاوزت أعمارهم القرن، بزيادة قدرها 6060 شخصا مقارنة بالعام الماضي.

وتشير الأرقام إلى أن النساء يشكلن أغلب المسنين الذين تجاوزت أعمارهم القرن، فيما لا يزيد عدد الرجال الذين تخوا مئة عام، سوى 10 آلاف مسن.

طباعة Email