00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حقيبة المدرسة كشفت الجريمة.. تفاصيل غدر شخص بنجلة صديقه

ت + ت - الحجم الطبيعي

نجح قطاع الأمن العام في مصر  وبمشاركة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن المنوفية، في كشف ملابسات واقعة العثور على جثة طالبة وبها آثار نزيف بالأنف بالمنوفية.. وتحديد وضبط مرتكب الواقعة.

وفي التفاصيل فقد وصل بلاغ لمركز شرطة أشمون بمديرية أمن المنوفية، بالعثور على جثة طالبة بقطعة أرض بدائرة المركز، وبها آثار نزيف بالأنف، وتبين أن المجنى عليها ترتدي ملابسها المدرسية وعدم وجود حقيبتها المدرسية، وفقا لصحيفة الأهرام.

وقالت والدتها إن ابنتها   خرجت صباحاً للتوجه للمدرسة، إلا أنها لم تعد ولم تبلغ بغيابها لانشغالها فـى البحث عنها.

وأسفرت جهود فريق البحث المشكل برئاسة قطاع الأمن العام تحت إشراف اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، بمشاركة إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن المنوفية، إلى أن وراء ارتكاب الواقعة (مزارع)، والذى تربطه صلة صداقة بأسرة المجنى عليها. 

تبين قيام المتهم بانتظار المجنى عليها قبل دخولها المدرسة واستدراجها إلى شقة خالية بالطابق الثالث بمنزله بزعم إعطائها بعض الملابس ومبلغ مالى وحاول التحرش بها، إلا أنها قامت بالصراخ للاستغاثة، فكتم أنفاسها خشية افتضاح أمره مما أسفر عن وفاتها، وعقب ذلك قام بإلقاء جثتها بمكان العثور الملاصق لمنزله.

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافه وأمكن ضبطه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وأضاف بحضور أهلية المجنى عليها للسؤال عنها فقام بالادعاء بمحاولة البحث عنها رفقتهم، وانتظر حتى الليل وتخلص من الجثة بمكان العثور الملاصق لمنزله. 

كما أشعل النيران بالحقيبة المدرسية الخاصة بالمجنى عليها بقطعة أرض زراعية خاصة به، وأرشد عن الحقيبة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

طباعة Email