"سنوبي الشاشة" ينطلق من الأرض إلى الفضاء العام المقبل

ت + ت - الحجم الطبيعي

ينطلق من مركز كينيدي للفضاء بفلوريدا العام المقبل، صاروخ جديد مصمم للانطلاق نحو القمر والمريخ وعوالم أبعد، حاملاً شخصية مألوفة ألا وهي دمية تجسد شخصية الكلب سنوبي.

بحجم 5 أونصات، سترتدي الدمية سنوبي، التي نشأ على متابعة مسلسلاتها كُثر، بدلة فضاء مصممة وفقاً للمواصفات الصارمة لوكالة ناسا الفضائية، نقلاً عن موقع "فيزكس.أورغ".

وفي هذا الصدد، توظف "ناسا" الدمى المحشوة في رحلاتها الفضائية غبر المأهولة لتكون دلالة على دخول المركبة الفضائية في حالة من انعدام الجاذبية، وذلك عبر طفو تلك الأشياء في نطاق المركبة. وهنالك ميزة أخرى في تلك الدمى المجندة للفضاء، فهي ناعمة وخفيفة ويرجح عدم ضلوعها في تحطيم المركبة داخلياً أو حتى الضغط على الأزرار عن طريق الخطأ.

الجدير بالذكر، أن إعلان المهمة المرتقبة يتزامن مع إطلاق الموسم الثاني من مسلسل الرسوم المتحركة "سنوبي في الفضاء" على أجهزة تلفزيون "أبل". علماً بأن الموسم الأول- للمسلسل المرشح للحصول على جائزة إيمي- قد شهد على دخول سنوبي للعالم الخارجي بعد أن أصبح رائد فضاء وهبط على القمر.

من جهته، أعرب أحد أفراد طاقم العمل بأن العمل قد "اتخذ خطوة إلى الأمام ليتمكن سنوبي من الذهاب إلى بعض الأماكن التي لم نحظى بالولوج إليها، كالمريخ أو أقمار المشتري أو زيارة كوكب خارج المجموعة الشمسية"، وهو يفعل ذلك من خلال خياله، ولكن أيضاً بالاعتماد على العلوم الفعلية من وكالة ناسا.

طباعة Email