00
إكسبو 2020 دبي اليوم

التركية رُمَيْسة جيلجي أطول امرأة على قيد الحياة بـ 215.16 سم

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

كشفت غينيس للأرقام القياسية، السلطة الرسمية لرصد وتسجيل الأرقام القياسية حول العالم، عن لقب أطول امرأة على قيد الحياة وهو من نصيب المواطنة التركية رُمَيْسة جيلجي والتي بلغ طولها 215.16 سم (7 أقدام و7 إنش).

وقد حملت جيلجي رقماً قياسياً سابقاً بعمر 17 عاماً عندما تم توثيقها في العام 2014 باعتبارها أطول مراهقة على قيد الحياة.

وتعاني جيلجي من (متلازمة ويفر)، وهي حالة نادرة للغاية تؤدي إلى نمو بدني متسارع إضافة إلى تحديات أخرى بما في ذلك نمو الهيكل العظمي. ومنذ تحقيقها للقبها السابق، استخدمت جيلجي منصاتها عبر التواصل الاجتماعي لتوعية المجتمع حول الحالات الطبية النادرة مثل حالتها.

وفي عمر 24 عاماً، تمت إعادة قياس رُمَيْسة وتوثيقها باعتبارها أطول امرأة على قيد الحياة. "فخورة وفريدة من نوعي" هي الكلمات التي استخدمتها جيلجي للتعبير عن فرحها بالحصول على لقب غينيس للأرقام القياسية، كما عبرت عن شعورها بالخصوصية كونها المرأة الوحيدة في العالم بهذا الطول.

عادة ما تكون رُمَيْسة مقيدة بالكرسي المتحرك ولكنها تستطيع المشي باستخدام المشاية وتقول إن طولها يثير اهتمام الناس عندما يمرون بها في الشارع، لكن معظمهم طيبون وداعمون خاصة في لقائهم بها للمرة الأولى.

وفي أوقات فراغها، تحب رُمَيْسة الخروج مع عائلتها إلى مرافق سياحية متعددة، كما أن السباحة تساعدها على الاسترخاء. وقد عبّرت أسرتها عن سعادتها بحصولها على لقب غينيس للأرقام القياسية.

نصيحتها لأي شخص طويل القامة أو يكافح من أجل الشعور بالاختلاف هو أن "العيوب يمكن أن تتحول إلى مزايا، لذا على الناس تقبل أنفسهم كما هم". مضيفة "كن مدركاً لإمكانياتك وابذل قصارى جهدك".

من جهته قال كريج جلينداي، رئيس تحرير غينيس للأرقام القياسية: "إنه لشرف كبير أن أرحب برُمَيْسة مرة أخرى ضمن سجلات الأرقام القياسية. إن روحها التي لا تقهر واعتزازها بالتميز عن الآخرين هو مصدر إلهام. فئة المرأة الأطول ليست من الفئات التي تتغير كثيراً، لذا فنحن متحمسون لمشاركة هذه الأخبار مع العالم. ومن المثير للإعجاب أن رُمَيْسة من تركيا، مما يعني أن كلا حاملي الأرقام القياسية ذكوراً وإناثاً على قيد الحياة هم من نفس البلد - وهو حدث نادر في تاريخنا الممتد لـ 67 عاماً. حيث كانت آخر مرة تقاسم فيها صاحبي هذا الرقم القياسي لنفس الجنسية في عام 2009، عندما احتفظت الصين من خلال مواطنها (باو شي شون) بطول (236.1 سم) ومواطنتها ياو ديفين (233.3 سم) باللقب الثمين لكلا الجنسين".

يذكر أن أطول رجل على قيد الحياة هو التركي سلطان كوسن ويبلغ من الطول 251 سم (8 أقدام و2.8 إنش) وقد تم توثيقه في الثامن من فبراير عام 2011.

بينما بلغ طول أطول امرأة على الإطلاق عرفها التاريخ 246.3سم (8 أقدام وإنش واحد) وهي الصينية زينغ جينليان وقد توفيت في 13 فبراير عام 1982.

 

طباعة Email