00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وفاة سائق قطار تمنع حدوث كارثة كبيرة في مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

توفي سائق مترو أنفاق في مصر وتحديدا في محطة المرج الجديدة أمس، وذلك قبل استلام عمله بدقائق معدودة.

وتعرض السائق وليد حسني، إلى أزمة قلبية ما أدى إلى وفاته بسكتة قلبية، قبل قيادته أحد قطارات الخط الأول، وعلى الفور نقل إلى أقرب مستشفى، لكن الإسعافات الأولية لم تنجح في إبقائه على قيد الحياة.

وقال مسؤول في الشركة المصرية لإدارة وتشغيل وصيانة مترو الأنفاق، إن أسرة حسني أبلغت بخبر وفاته فورا، وأكد أنه على الفور تم الاستعانة بسائق آخر لقيادة القطار، لعدم حدوث أي أزمات في ساعات التشغيل بالخط الأول، موضحا أن حركة القطارات لم تتأثر بوفاة السائق، وأن الشركة ستعمل على تقديم كل المساعدات لأسرة حسني. وفقا لصحيفة الوطن المصرية.

من جهته، أكد المتحدث الرسمي باسم شركة مترو الأنفاق أحمد عبد الهادي، أن "خبر وفاة أحد السائقين بالمترو محزن للغاية، وأن السائق توفى قبل استلام عمله بنحو دقائق معدودة بمحطة مترو أنفاق المرج الجديدة، منوها بأن الشركة ستبحث تقديم جميع المساعدات اللازمة لأسرة الراحل".

وأوضح أن حركة مسير القطارات منتظمة ولم تتأثر بحالة الوفاة، وأن جميع القطارات العاملة تعمل بكامل طاقتها مع بداية العام الدراسي الجديد.

طباعة Email