00
إكسبو 2020 دبي اليوم

قرية يابانية تحول حقول الأرز إلى لوحات فنية مدهشة

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تواظب قرية في شمال اليابان، منذ عام 1993، على إحياء ثقافتها كل عام، من خلال فن زراعة الأرز، "تامبو آتو". وفي شهر مايو من كل عام، يجتمع حوالي 1300 متطوعاً لزراعة أنواع مختلفة من الأرز في تصميم فني يتصف التعقيد، وبحلول الوقت الذي يأتي فيه فصل الصيف، يكون عملهم الشاق قد اكتمل، جاذباً ألوف السياح إلى قرية "أناكاديت".

ووفقاً لموقع نشرة "ماي مودرن مت" الفنية، خرجت البلدة الصغيرة بتلك الفكرة بهدف الحد من تراكم الديون وانخفاض عدد السكان. وعلى مر السنين، أصبحت تلك التصاميم باهظة أكثر فأكثر. ومن بين الابداعات الفنية، كانت هناك تصاميم هي عبارة عن تحية لأفلام غربية، مثل "ذهب مع الريح" و"حرب النجوم"، بالإضافة إلى صور كثيرة ترسم شخصيات أسطورية يابانية وممثلين في برامج تلفزيونية محلية.

وتعود تلك التصاميم المعقدة إلى أستاذ سابق في مدرسة ثانوية، اسمه اتسوشي ياماموتو. وعادة ما يكون موضوعها مقرراً سلفاً قبل عام، وبعد ذلك يباشر ياماموتو بالعمل على القطعة، مع مراعات مخطط الألوان والمنظور.

وفي حديث مع مجلة "أطلس اوبسكيورا" الأميركية، قال ياماموتو إنه يجري تغييرات أثناء تخطيطه للتصميم، باستخدام برنامج معالجة الصور بالكمبيوتر، مضيفاً: "قد تكون الصورة الأصلية صورة فوتوغرافية أو رسماً تفصيلياً، وقد تستخدم مئات أو ألوف الألوان، لكن كل ذلك يتم خفضه ألى سبعة ألوان من أرز حقل المزرعة".

وعلى العموم، فأن أفضل وقت لمشاهدة الأعمال الفنية يكون في شهر يوليو عندما تتناسب ألوان السلالات مع التصميم بشكل أفضل.

وقد أكد المسؤولون في القرية أن تلك الأعمال الفنية لعبت دوراً في خفض ديون القرية إلى ثلث ما كانت عليه قبل 10 سنوات بسبب زيادة السياحة.

طباعة Email