العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الجائحة تزيد الطلب على تعديل الملابس في بريطانيا

    شهدت محال الخياطة والملابس الرسمية بلندن، أخيراً، قفزة في الطلب من موظفين عائدين إلى أشغالهم، بما في ذلك طلبات لتعديل قياس ملابسهم بسبب التغيير الذي طرأ على محيط خصرهم أثناء الإقفال على إثر الجائحة.

    فشهد متجر «كاد أند ذا داندي» في شارع سافيل رو، زيادة نسبتها 30 % في الأعمال الأسبوع الماضي وحده.

    وفي تعليق على ذلك، قال المؤسس المشارك في المتجر، جيمس سليتر، لـ«ديلي ميل»: حدث تحول كبير. فالجميع الآن في عقلية العودة إلى العمل وتصميم بدلات جديدة. ويوجد قلة قليلة من الناس ممن حافظوا على حجمهم نفسه أثناء الإقفال، مضيفاً إن بعضهم فقد وزناً بفضل أنظمة اللياقة الصحية، وهذا الأمر بالنسبة له قد يكون الفارق بين تناول وجبات غداء الشركات من عدمه.

    بدوره، قال صانع القمصان في شارع جيرمين، تشارلز تيرويت، إنه شهد ارتفاعاً قدره %220 في بيع البدلات في المتجر الأسبوع الماضي، إذ أكد المؤسس: «الناس ذهبوا في اتجاهين، بعضهم بات أكثر لياقة وبعضهم أكثر بدانة، وهم ينفقون أكثر على البدلات بعد الادخار أثناء الإقفال».

    طباعة Email